top of page
  • tvawna1

وفد عسكري إريتري يزور سد النهضة ومقر المخابرات الإثيوبية

الأربعاء 05/أبريل/2023 أجرى وفد من جنرالات الجيش الإريتري وكبار المسئولين بقيادة الجنرال أبراها كاسا رئيس جهاز الأمن القومي الإريتري، زيارة رسمية إلى إثيوبيا، هي الأولى منذ توقيع رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، اتفاق السلام مع جبهة تيجراي الشعبية لإنهاء الحرب التي تحالف فيها الجيش الإريتري مع أديس أبابا.


يذكر أن الجنرال أبراها كاسا رئيس جهاز الأمن القومي الإريتري، مدرج على قائمة العقوبات الأمريكية منذ سبتمبر 2021.


وزار الوفد العسكري الإريتري وكالة أمن شبكة المعلومات الإثيوبية (INSA) ومعهد الذكاء الاصطناعي ومقر الشرطة الفيدرالية وعددا من المشاريع الإثيوبية بما في ذلك سد النهضة، وفقا لما أعلنه وزير الإعلام الإريتري يماني جي مسكل.

وكتب يماني على تويتر أن "الهدف المركزي للزيارة الحالية هو تعزيز علاقات التعاون العسكري الوثيقة القائمة بين البلدين"، مضيفا أن الزيارة تمت بدعوة من قوات الدفاع الإثيوبية.

تغريدة وزير الإعلام الإريتري تم تصنيف رئيس الوفد العام أبرهة كاسا مع شخصين آخرين، وهما الحكومة الإريترية والجبهة الشعبية للديمقراطية والعدالة الرائدة (PFDJ) على أنهما "مسؤولان أو متواطئان، أو مشاركين بشكل مباشر أو غير مباشر أو حاول الانخراط في أي نشاط يساهم في الأزمة في شمال إثيوبيا"، وفرضت عليه عقوبات من قبل الولايات المتحدة في عام 2021.

بعد ذلك، شجبت الحكومة الإثيوبية الإعلان وطالبت حكومة الولايات المتحدة بإلغاء قرارها بفرض عقوبات على إريتريا.

اتُهمت القوات الإريترية التي قاتلت إلى جانب الجيش الفيدرالي الإثيوبي والميليشيات المتحالفة معها في حرب استمرت عامين في مناطق تيجراي وأمهرة وعفر بارتكاب فظائع ضد المدنيين منذ بداية الحرب في نوفمبر 2020.

قبل أسابيع فقط من اتفاق بريتوريا لوقف الأعمال العدائية الذي تم التوصل إليه بين الحكومة الإثيوبية وجبهة تحرير تيجراي، قالت منظمة العفو الدولية إن القوات الإريترية قتلت خارج نطاق القضاء ما لا يقل عن 40 شخصًا في بلدة شيرارو، في المنطقة الشمالية الغربية من منطقة تيجراي بين 6 و12 سبتمبر 2022.

جدير بالذكر أنه في 20 مارس 2023، قالت الولايات المتحدة إنها قررت أن أفراد القوات الإريترية إلى جانب أفراد من قوات الدفاع الوطني الإثيوبية وقوات الأمهرة قد ارتكبوا "جرائم ضد الإنسانية" في منطقة تيجراي، في حين أن جميع الأطراف قد ارتكبت ارتكبوا "جرائم حرب" خلال حرب إثيوبيا التي استمرت عامين. المصدر >>>>>

110 views0 comments

留言


bottom of page