top of page
  • tvawna1

ماذا وراء تصريحات أبي أحمد الاخيرة!!؟؟


بقلم الاستاذ / علي محمد صالح شوم

27/10/2023

تابع العالم تصريحات الدكتور أبي أحمد الاخيرة امام برلمان بلاده والتي دعا فيها الى ضرورة

ايجاد منفذ بحري على البحر الاحمر مستدعيا تاريخ اباطرة بلاده مدعيا احقية بلاده لمنفذ بحري ، وذكر ان اثيوبيا التي بلغ تعداد سكان ال ١٢٠ مليون نسمة لايمكنها ان تعيش بدون ميناء خاص بها اى هى تملكه.

ومن غرائب الامور ان رئيس وزراء اثيوبيا وعند وصوله لسدة الحكم خلفا للسيد هيلى ماريام ديسالن، اعلن قبوله باتفاقية الجزائر ونتائج المحكمة الدولية الخاصة بترسيم الحدود بين بلده وارتريا والتى اوقفت الحرب التي اندلعت في العام ١٩٩٨م وعرفت في الاعلام بحرب الحدود او حرب بادمى، فكانت الزيارات المتابدلة بين الطرفين والتصريحات التي تخرج من العرف الدبلوماسي كحديث طاغية اسمرا ( ان من يقول ان الشعب في ارتريا واثيوبيا شعبين لا يعرف التاريخ) ، وحديث أبي احمد في باريس انه يمثل ارتريا وذلك اثر اعلانه تأسيس قوات بحرية بمساعدة فرنسا وراجت احاديث كثيرة وقتها في هذا الشأن. وزيارة اسياس لمدينة قندر وقوله ان جده مدفون هنا. كل ذلك كان يؤكد حقيقة واحدة ان النظامين يمران بشهر عسل وقد يتعدى ذلك الى علاقات استراتيجية قد تستمر لفترة طويلة من الزمن. كما تابعنا توقيع الاتفاقات بين النظامين في جدة وتسلم الاوسمة والجوائز لصانعي السلام في الاقليم حسب ما نقل في وسائل الاعلام وتسلم ابي احمد جائزة نوبل للسلام. كل ذلك قاد الى الحرب على اقليم التقراى وكلنا يعلم النتائج الكارثية لهذا الحلف الغير مقدس والتي وصفت نتائجه بحرب الابادة والتطهير العرقي.

اليوم وبعد كل هذا يستعد الطرفان الى قتال بعضهما والحجة هى المنفذ البحري ، هذا هراء تفضحه الحقائق على الارض فان الكثير من الدول في العالم ليست لها موانئ ولكنها تنمو وتتطور وتتعاون مع جيرانها وتتبادل معها المنافع بما يخدم شعوبها ولم تحدث حروب وخلافات بشأن المنفذ البحري ، ونحن نعتقد موضوع الحرب التي يتوقع لها ان تنفجر في اى لحظة سببها الرئيسي خداع الطرفين لبعضهما البعض وهذا امر متوقع لان الاتفاقية التي وقعها الطرفان في جده لم يعلم عنها الشعب شيء ولم تطرح في مؤسسات ليصادق عليها من له الحق في ذلك خاصة ارتريا لعدم وجود مؤسسات اصلا.

من الواضح ان ما ينوي أبي احمد القيام به هو تغيير نظام اسياس افورقي والاتيان بعناصر موالية له تصبح لعبة في يده وتصبح ارتريا دولة منقوصة السيادة وقد تصل الامور بعدها الى اى صيغة وهمية للسيطرة على ارتريا.

اذا كان هذا هو الموقف ما هو دور المجتمع الدولي والاتحاد الإفريقي؟

على الارتريين في مختلف مواقع تواجدهم التظاهر وكشف نوايا اثيوبيا وامبراطورها الجديد أبي أحمد.


علي محمد صالح شوم

27/10/2023

50 views0 comments

Comments


bottom of page