• tvawna1

رئيس إريتريا يطرح رؤية لتقريب وجهات نظر الأطراف السودانية

في رسالة سلمها وفد إرتيري لرئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان، وفق بيان للمجلس

16.04.2022 بهرام عبد المنعم / الأناضول


طرح الرئيس الإرتيري أسياس أفورقي رؤية لتقريب وجهات النظر بين الأطراف السودانية لحل الأزمة السياسية في البلاد.

جاء ذلك في رسالة إلى رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان سلمها، السبت، بالقصر الرئاسي في العاصمة الخرطوم وزير الخارجية الإريتري عثمان صالح، ويماني قبراب مستشار الرئيس الإريتري، بحضور وزير الخارجية السوداني المكلف علي الصادق وفق بيان لمجلس السيادة.

وذكر البيان، أن الوفد جاء "حاملا رؤية تهدف لتقريب وجهات النظر بين الأطراف السودانية لحل الأزمة السياسية في البلاد، وذلك انطلاقا من حرص إريتريا ورغبتها في استتباب الأمن والاستقرار في السودان وفي دول المنطقة والإقليم".

ولم يتطرق البيان إلى تفاصيل رؤية الرئيس الإرتيري بشأن الأزمة السودانية.

وأكد البرهان، وفق البيان، "خصوصية العلاقات السودانية الإريترية"، مشيدا "بمواقف إريتريا الداعمة للسودان وقضاياه في المحافل الإقليمية والدولية".

ويشهد السودان، منذ 25 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، احتجاجات تطالب بحكم مدني وترفض إجراءات استثنائية اتخذها البرهان، وهو أيضا قائد الجيش، أبرزها فرض حالة الطوارئ وحل مجلسي السيادة (أعاد تفعيله لاحقا) والوزراء الانتقاليين.

ونفي البرهان صحة اتهامات له بالقيام بانقلاب عسكري، وقال إنه اتخذ هذه الإجراءات لـ"تصحيح مسار المرحلة الانتقالية"، وتعهد بتسليم السلطة عبر انتخابات أو توافق وطني.

وقبل تلك الإجراءات، كان السودان يعيش منذ 21 أغسطس/ آب 2019، مرحلة انتقالية تستمر 53 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات مطلع 2024. المصدر >>>>

334 views0 comments