top of page
  • tvawna1

إلي جنات الخلد أم جمال

بقلم الاستاذ / عيسي سيد محمد 31/08/2023 (كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ۗ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ۖ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ ۗ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُور)ِ

(يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي)

صدق الله العظيم


المغفور لها بإذن الله تعالى حرم المناضل الجسور عمر حاج إدريس المربية الجليلة حافظة كتاب الله ومدرسة تحفيظ القرآن الكريم مجانا لوجه الله أينما حلت، السيدة مريم عبدالله عمر. كانت دوماً تبادر في تحفيظ القران الكريم وكانت خير سند لأبو جمال، الشيخ الجليل عمر حاج إدريس، وهو من بين أوائل من سجنوا وعذبوا عدة مرات، مما اضطره للانضمام الي الجبهة فور انطلاقة شرارة الثورة، وكأنت أم جمال رحمها الله تلقب بأم الثوار تستقبل المرضي والجرحى في منزلهم العامر بمدينة كسلا وبعد أن تم تعينه ممثلاً للجبهة بمدينة جدة في المملكة العربية السعودية صار منزلهم يستقبل وفود الثورة واشتهروا بحسن معاملة الضيوف هي وشريك حياتها أطال الله في عمره ومتعه بالصحة والعافية.

كان منزلهم العامر يستقبل ويودع بصورة دائمة الضيوف والزوار جعل ألله ذلك فى ميزان حسناتهم، وجزاهم الله خير الجزاء. ومن محبتهم لعمل البر والإحسان ومسارعتهم في فعل الخيرات بنوا مسجداً كبيراً في حي مكرام بمدينة كسلا، وتركوا لأبنائهم سيرة عطرة.

اللهم اغفر لها وارحمها، وعافها واعف عنها، وأكرم نزلها ووسع مدخلها واجعل قبرها روضه من رياض الجنة، اللهم اغسلها بالماء الثلج والبرد ونقها من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس، واجعل مسكنها الفردوس الأعلى. اللهم جازها بالحسنات إحسانا وبالسيئات عفواً وغفراناً، وتلقها برحمتك ورضاك وقها فتنة القبر وعذابه. اللهم أحل روحها في محل الأبرار وتغمدها بالرحمة آناء الليل والنهار برحمتك يا أرحم الراحمين.

اللهم انقلها من ضيق اللحود والقبور إلى سعة الدور والقصور (فِي سِدْرٍ مَّخْضُودٍ، وَطَلْحٍ مَّنضُودٍ، وَظِلٍّ مَّمْدُودٍ، وَمَاء مَّسْكُوبٍ، وَفَاكِهَةٍ كَثِيرَةٍ، لَّا مَقْطُوعَةٍ وَلَا مَمْنُوعَةٍ)، مع الذين أنعمت عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا. اللهم اجعلنا وإياهم من عبادك الذين تباهي بهم ملائكتك في الموقف العظيم وارزقنا حسن النظر إلى وجهك الكريم مع الذين تجرى من تحتهم الأنهار في جنات النعيم دعواهم فيها سبحانك اللهم وبحمدك وآخر دعواهم أن الحمد لله رب العالمين واللهم اهلها وذويها وأبنائها وبناتها وأحفادها وجيرانها وطالباتها وآل عمرحاج إدريس الصبر والسلوان وحسن العزاء (إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ) ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

بقلم الاستاذ / عيسي سيد محمد

13 views0 comments

Comments


bottom of page