• tvawna1

أغلى صفقة في تاريخ نيوكاسل.. أريتري أصبح نجم السويد

29 أغسطس 2022

متابعة: ضمياء فالح

سلطت الصحافة البريطانية الضوء على صفقة نيوكاسل القياسية، السويدي ألكسندر إيزاك (إسحاق) صاحب الـ22 ربيعاً، والذي يعد أغلى لاعب في تاريخ النادي مقابل 60 مليون إسترليني.

ولد إيزاك في سولنا، في ضواحي العاصمة ستوكهولم في 1999 بعد هجرة والده تيمي، المعلم، من إريتريا مع زوجته في الثمانينات للبحث عن مستقبل مشرق بعيداً عن الحرب الأهلية في بلاده.

وقبل 4 سنوات، تلقى إيزاك دعوة من وزير الثقافة والرياضة الإريتري زيميدي تيكلي لزيارة إريتريا التي لم يرها سوى مرة واحدة ولفترة وجيزة عندما كان صغيراً.


وظل إيزاك، رغم نشأته في السويد، وفياً لجذوره الثقافية وعندما زار إريتريا أطلق مشروع تنمية المواهب الصغيرة في العاصمة أسمرة قبل مشاهدة مباراة محلية وعلق: «أحب رؤية الأطفال يتمرنون ويبنون مستقبلهم في اللعبة».

التحق إيزاك بأكاديمية آيك السويدي في سن الـ6 وهناك التقى بمدربه ناهوم غيدي، المتحدر أيضاً من إريتريا، ويقول المدرب: «الإريتريون عزيزو النفس ومخلصون لوطنهم وهذه الخلفية أثرت في نشأته على يد والده تيمي».

شق إيزاك طريقه للفريق الأول في آيك بسن الـ16 في مباراة كأس السويد عام 2016 وسجل في الدقيقة 15 ثم أصبح أصغر هداف للفريق في سن الـ 16 عاماً و199 يوماً. في يوم عيد ميلاده الـ17 سجل هدفين في شباك الغريم يورغادينز ولقب بـ«زلاتان إبراهيموفيتش الجديد».

في 2017 انتقل إيزاك إلى بوروسيا دورتموند الألماني مقابل 8 ملايين استرليني وهو رقم قياسي لناد من الدوري السويدي «ألسفينسكان»، وقيل إنه رفض قبل دورتموند عرضاً من ريال مدريد لأنه وجد في دورتموند مكاناً أفضل لتنمية مواهبه.

لم يترك بصمة كبيرة في النادي الألماني مع تعاقب 4 مدربين على الفريق في سنتين من ضمنهم توماس توخيل مدرب تشيلسي حالياً. أعير ايزاك، بحثاً عن دقائق للعب، في 2019 إلى نادي فيليم الهولندي وهناك استعاد مهاراته وساعد الفريق للوصول لأول نهائي كأس منذ 2005 بتسجيله هدف الفوز من ركلة جزاء في شباك ألكمار.

أصبح إيزاك أول لاعب أجنبي يسجل 12 هدفاً في أول 12 مباراة بالدوري الهولندي ما أثار إعجاب ريال سوسييداد الإسباني، فاشتراه مقابل 9 ملايين استرليني بعقد لـ5 سنوات ومقابل 19 ألف استرليني أسبوعياً.

سجل إيزاك هدفين في شباك ريال مدريد في أول موسم بـ«الليجا» في مباراة ربع نهائي كأس الملك وبعدها بـ3 أيام سجل هدف الفوز على بيلباو في ديربي الباسك ثم حصد أول ألقابه، كأس الملك، بعد الفوز على بيلباو أيضاً في النهائي.

حصد إيزاك أيضاً لقب أول سويدي يسجل هاتريك في الليجا منذ هنري كارلسون بقميص أتلتيكو مدريد في 1949. وأخيراً سجل إيزاك آخر أهدافه في الليجا بشباك برشلونة وهو جاهز للمشاركة سريعاً بقميص نيوكاسل بعد حضوره مباراة التعادل أمام وولفرهامبتون الأحد. النصدر >>>>

76 views0 comments